الجمعية الدولية لتقديم المساعدة للأباظة-الصربكرواتية اثنوس «Alashara»

من أجل المستقبل

Во имя светлого будущего



المؤتمر السابع للمنظمة الدولية لشعوب الابخاز والاباظة لخص نشاطهم خلال 25 عام لهذه المنظمة
ان المؤتمر الأول عقد عام 1992 في قرية "لخنه" عندما كانت ابخازيا تلتهمها نيران الحرب وكما
لاحظ السيد "تاراس شامبا" وهو الرئيس الذي لا يموت خلال الجلسة الافتتاحية للمؤتمر السابع وقال
في كلمته عندما كانت هناك محاولة لاحتلال وطننا نحن اتحدنا بمواجهة هذا التهديد وطردنا العدو و
حققنا الاستقلال


انشاء الكونغرس لشعوب الاباظة والابخاز كان خطوة بعيدة النظر من قبل الزعيم الاسطوري فلادي
سلاف اردزنمبا وهذا القرار كان في الايام الصعبة لأبخازيا في عام 1992 وهذه الخطوة جمعت بين
الناس الذين يعيشون في الشتات بالعالم والذين يعيشون في الوطن ابخازيا والاباظة والشعوب الشقيقة
وهذه الخطوة كانت حماية قوية وقوة كبيرة ضد الاعداء
الهدف الاساسي اليوم لشعوب الاباظة والابخاز وكما هو عبر التاريخ هو الحفاظ على الهوية الوطنية
والقومية الذاتية للاجيال القادمة,ويمكننا تحقيق هذا الهدف من خلال النشاط المشترك وليس من خلال
تفسيم شعبنا على هؤلاء الذين يعيشون في الوطن وعلى الذين يعيشون في المهجر قال السيد تاراز
ميرونوفيتش


المؤتمر السابع الذي عقد في مدينة سوخوم جمع اكثر من 300 من ممثلي الدول وهم الابخاز روسيا
تركيا .. الاردن .. سوريا .. مصر .. انكلترا .. وغيرهم من الدول وقام بالترحيب بهم السيد الرئيس
لجمهورية ابخازيا "راؤول خاجمبا" وقال في كلمته ان هذا المؤتمر حدث كبير ومهم جدا في تنمية
شعبنا على المدى الطويل والتفاعل بيننا والعلاقات والوحدة لشعبنا


هناك فكرة واحدة تجمع بين الناس الذين جاؤوا اليوم الى المؤتمر وهي ايجاد طرق وافكار لتطوير
وتعزيز استقلالية دولة ابخازيا ولهذا الاستقلال تم التضحية من قبل الاف من ابناء الوطن وهم من
اشرف ابنائها ونحن يوحدنا البحث عن حلول لهذه المسائل مثل مسألة كيف نجد حل لتحسين الوضع
الديموغرافي وكيف نحسن الثروة الوطنية وكيف نحافظ على اللغة الابخازية والاباظية قال هذا في
كلمته زعيم ابخازيا السيد راؤول حاجمبا


الهدف الرئيسي السياسي هو المستقبل المشرق لشعوب الابخاز والاباظة قال الزعيم راؤل حاجمبا
نحن عندنا لا يوجد مبرر للتراجع عن هذا الهدف واذا تراجعنا عن هذا الهدف فأن كل العمل الذي
اديناه سوف لا يكون له اي قيمة فاذا نحن نشعر اننا شعب واحد فواجب علينا ان نستغني عن المنافع
الشخصية ويجب علينا ان نعمل في سبيل خدمة الوطن والحفاظ على العلاقات الاخوية والحفاظ
على وحدة وطننا قال هو


ان سياسة دولتنا الابخازية تعمل لتحقيق هذا الهدف وهناك عدد كبير للجمعيات الاجتماعية تعمل
في سبيل ذلك ايضا وممثلي هذه الجمعيات القوا كلمة واشاروا فيها انهم يبذلون كل مافي وسعهم
لتحقيق ذلك والافضل من تلك الكلمات يمكننا ان نقول كلمة لممثل نائب الرئيس للمنظمة الدولية
الاشار لمساعدة وتطوير شعوب الاباظة والابخاز السيد رمضان مختسيه


قال السيد رمضان مختسيه في كلمته خلال خمس سنوات في عمل منظمتنا قمنا بأداء عمل كبير
قمنا بطباعة ونشر عشرات الالاف من نسخ الكتب وقمنا بدبلجة افلام الكرتون الى اللغة الاباظية
وقمنا بانشاء مسرح الدمى الاباظية ونقوم بتنظيم المعارض والحفلات باللغة الاباظية ونقوم
باستمرار وبالتكرار بتنظيم حفلات الاعياد مثل يوم العلم في دولة ابخازيا وفي جمهورية قرشاي
تشركيسيا وليس في هذه المنطقتين فحسب انما في دول الشتات وفي المدن الروسية وفي اخر
اربع سنوات هذه الحفلات اصبحت تقليدا سنويا ويشارك في هذه الاعياد الاف الناس من العالم
وهناك تم انشاء 30 ملعبا رياضيا وفي قرية كراسني فستوك يتم انهاء اعمار صالة رياضية
ضخمة ونقوم بشراء المعدات الرياضية ونقوم بتنظيم المسابقات الرياضية وفي هذه المسايقات
نعطي اهتماما خاصا ومكانا اساسي للالعاب الشعبية الاباظية والابخازية


واشار ايضا الى ان المنظمة الدولية الاشارا تبذل بكل مالديها من جهد للحفاظ وتطوير لغة الاباظة


اننا قمنا بتأليف الكتب التعليمية باللغة الاباظية وقمنا بتنظيم الدورات لتعليم لغة الاباظة التي تتكون
من ثلاثة مستويات وهناك قمنا بانشاء برنامج بث مباشر على شبكة الانترنت وتم بث 72 درسا
وفي الوقت الحالي هذه الدروس موجودة بشكل فيديو على موقع اليوتيوب ومنظمة الالشارا تساعد
على الانشاء والتنظيم للعروض في البرامج التلفزيونية.ان مبادرة المظمة الدولية الاشارا ساهمت
وساعدت بزيادة الساعات الدراسية للغة الاباظة في المدارس وهذه الساعات كانت ثلاث ساعات
فقط في الاسبوع وهذه الساعات اصبحت خمسة في الاسبوع وقمنا بتنظيم مشروع جديد لتعليم
اللغة الاباظية في روضات الاطفال


الرئيس الاكاديمي للعلوم في ابخازيا السيد زوراب جابوا قال في كلمته للمندوبين انه هناك برنامج
تم انشائه من قبلهم بالاشتراك مع المنظمة الدولية الاشارا


نحن سوف نقوم بالعمل من اجل التطوير والحفاظ على لغات الاباظة والابخاز وسوف نقوم بتنفيذ
الدراسات المختلفة للتاريخ والتراث الثقافي ونحن نتوجه بالدعوة للعلماء الابخاز ومن روسيا ايضا
ومت اوربا ومن اميركا حتى يقوموا ويشاركوا في دراسة هذه المسائل وايضا نتعلم من خبرة الغير
الذين عندهم خبرة في هذا المجال ومن الجدير بالذكر انه بانشاء هذا المشروع شارك ممثلي المهجر
وهذا الامر ساعد بالتعمق بدراسة هذه المسألة وهذا الواقع يؤكد مرة اخرى ان جميع الامور يجب
علينا ان نعملها معا  , من الذين يتواجدون في الوطن وخارج الوطن . ومعا يمكننا تحدي المشاكل
المعاصرة ويمكننا الفوز على تحديات العولمة ويمكننا الحفاظ هلى هويتنا الذاتية وثقافتنا ولغتنا و
على عاداتنا وتقاليدنا هذا ما قاله السيد زوراب جوتوفيتش


أما الدكتور في فقه اللغة البروفيسور السيد"فيتشسلاف شيريكبا" قال في كلمته واشار بشكل خاص
لمسألة اللغة في البرنامج العلمي وقال انه نتيجة لهذه الاعمال ينبغي ان تكون الاصلاحات اللغوية
ويجب ان تكون بدايتها في روضات الاطفال والمدارس


كل السادة الذين قاموا بالقاء كلمتهم اشاروا الى ان تنفيذ هذه البرامج يجري بفضل الرئيس السيد
أ ن و الاشارا موسى ايكزيكوف وعلى حسابه الخاص أما السيد موسى حبالوفيتش يقول بالحقيقة
لايستطيع كجندي لوحده المحاربة بدون الجنود الباقين فيجب علينا ان نقول شكرا للفريق كله
وليس لشخص فقط وعند القاء كلمته في المؤتمر قال رأيه بالحلول في المسائل التي تواجه الشعب


لنواصل العمل ونحقق النتائج المطلوبة يجب علينا , ان نعمل على توحيد شعب الاباظة في كل
انحاء العالم وعبر هذا الشيئ يجب ان نعمل للحفاظ على اللغة , الثقافة والعادات والتقاليد وننشأ
وننفذ الاجواء التي تتيح فرصة للحلول لهذه المسائل ونوحد الطاقة الموجودة لدينا لكي يكون
شعبنا ابسنا متطورا اقتصاديا ويجب علينا خلق ظروف مريحة للعودة الى الوطن لكل من يرغب
في ذلك واذا ابخازيا تطورت بشكل سريع ومتواصل فسوف يكون هناك المقومات لحياة جيدة
تحفز على عودة ابنائها وماذا نحتاج حتى يكون هذا الامر فعالا ؟ يجب علينا انشاء قاعدة موحدة
للمعلومات لشعب الاباظة ونحن سنتواصل مع بعضنا وعبر الاتصال والتشاور سنصل الى
مستقبل مشرق ان انشاء الثقافة الشبكية ستساعد بتنفيذ البرامج في كل دول العالم وسوف ننشئ
المجالس الاجتماعية مثل هذا البرنامج في الوقت الحالي موجود في جمهورية فرشاي تشركيسيا
وسوف ننشئ برنامجا مشابها في دول اخرى التي يسكن فيها الاباظة وسوف ننشئ برنامجا
للحفاظ والتطوير لشعب الاباظة وسيتم تنفيذه عبر هذا الطرح,وسوف يكون هناك فروع معلوماتية
في كل الدول وعبر هذه الفروع سوف نبث ونشرح عملنا وسننشئ مكتبا مركزيا الذي سوف يقود
وينظم جميع الاعمال والانشطة


وانهى السيد موسى ايكزيكوف خطابه بهذه الكلمات


اننا متأكدون اننا على طريق كبير وتعلمنا ان نعمل معا ونتحترم بعضنا البعض ونفكر معا هذا
امر مهم جدا واتمنى ان يكون عددنا مليون بعد 100 عام وهذا شيئ ليس مستحيلا وممكن اذا
عملنا معا وكنا معا وكل شيئ سيكون على ما يرام وسنعمل في سبيل لغتنا وسوف نبقي عليها
حية وتكون لغتنا لغتنا الام حتى يحسدنا كل العالم ونكون مثلا لهم بعملنا واصرارنا وانني أوأكد
لكم ان هذا ليس حلما بلواقع ويمكننا تحقيق هذا الامر بالحياة الواقعية


ومن المؤكد ان كل الموجودين في القاعة يشارك هذا الامر مع الزعيم لشعب الاباظة موسى
ايكزيكوف ونذكر ان السيد موسى ايكزيكوف هو الرئيس للمؤسسة الاباظية للجمعيات الموحدة
ابسادعل وعندما السيد تراس تشامبا تنحى عن منصبه الذي بقي فيه ربع قرن 25 عام م  أأأ ن
ورشح لهذا المنصب من بعده السيد موسى ايكزيكوف كل المندوبين وافقوا بالاجماع على السيد
موسى ايكزيكوف


بالنسبة لي هذه مسؤلية كبيرة جدا قال السيد موسى ايكزيكوف تعليقا على قرار ترشيحه وانا
اشكر كل واحد الذي وثق وامن بي لهذا المنصب وانا اعتمد عليكم في كل شيئ ونحن معا
سوف نعمل في سبيل تحسين وضع شعبنا وشكرا


ان السنوات الطويلة التي عمل فيها السيد تاراس تشامبا لم تبقى من دون تقييم من قبل مندوبي
الكونغرس وبمبادرة من السيد "غينادي الاميا" الذي كان جنبا الى جنب خلال 25 عاما وهو
كان سكرتيرا عاما م أأأ ن اقترح ان ينتخبوا السيد تاراس تشامبا رئيسا فخريا للمنظمة وتم
انتخابه باجماع الجميع أما السيد غينادي شاليكوفيتش صرح بترك منصبه واقترح بالترشيح
لهذا المنصب السيد "سونيرا غوغوا" وهو كان شابا صغيرا عندما اتى الى ابخازيا التي كانت
الحرب فيها مندلعة واخذ بيده السلاح ودافع عنها وبقي يعيش هنا وأدى الكثير من العمل من
اجل شعبه وهو يقوم بالاعمال الخيرية . وباالاحترام للسيد سونيرا غوغوا اقترح السيد موسى
ايكزيكوف مرشحا اخر لهذا المنصب وهي السيدة اينارا غيتسبا والتي اكتسبت الرضا من اغلب
اعضاء الكونغرس بعد المشاورات الطويلة وبعد ذلك السيد سونيرا غوغوا سحب ترشحه
واغلب الاعضاء وافقوا على السيدة اينارا غيتسبا


ولدت السيدة اينارا غيتسبا في مدينة تكوارتشال وفي عام 2002 تخرجت من معهد باشاران
في مدينة غاغرا وفي عام 2007 تخرجت من الجامعة الحكومية في مدينة غدانسك في 
بولونيا كلية العلوم السياسية تخصص العلاقات الدولية


وفي المؤتمر تم اقتراح لدستور جديد الذي تم وضعه اساسا للكونغرس وسوف يتم دراسته
واكماله واعطاء قرارا نهائيا سيكون في المؤتمر القادم الذي سيعقد عام 2018 وفي هذه
السنة ايضا سيتم اتخاذ قرار من سيكون اعضاء المجلس الاعلى للكونغرس وفي المؤتمر
تم اتخاذ قرار بعدد الاشخاص الذي سيحضرون ممثلي كل منطقة


وفي اخر يوم للمؤتمر استقبل اعضاء الكونغرس رئيس جمهورية ابخازيا السيد راؤول
حاجمبا وفي 10 كانون الاول قام المشاركين في الندوة بزيارة قرية لخنه وهناك اقاموا
حفلة كبيرة لهم