الجمعية الدولية لتقديم المساعدة للأباظة-الصربكرواتية اثنوس «Alashara»

الكلمة..والاباظين . الهدايا للاطفال

«СЛОВО» И АБАЗИНЫ: ПОДАРОК МАЛЫШАМ


 

اننا جاهزون للعمل للمحافظة على لغتنا الاباظة بهذه الكلمات انهى حديثه السيد رديون سفيتليتشني وهذا

الحديث كان في الاجتماع لدراسة النتائج للفرق البحثية للمتطوعين بمدينة سان بيتربورغ والجمعية

الخيرية العلمية واللغوية للبحوث تحت عنوان الكلمة,في شهر حزيران لعام 2017 وهذا العام 2018

ندرس النتائج لاعمال ابحاثنا التالية

 

 

الهدايا للاطفال ولوالديهم

 

ان في هذا العام نحن عملنا لشهر واحد وجعلنا اهدافنا تختلف عن الاعوام السابقة قال السيد رديون

في العام الماضي نحن قمنا بدراسة لوضع لغة الاباظة من لهجات ولفظها ووضعها بوقتنا المعاصر

والمستوى لمعرفة لغة الاباظة عند الاطفال وعند الكبار ووجدنا هناك بعض الصعوبات.وكان عندنا

وقت محدد ولذلك كان لدينا مشاريع محددة التي يمكن تنفيذها خلال شهر واحد فقط وأنا اعتقد اننا

انجزنا عملا جيدا وحققنا اهدافنا بفضل مساعدة الاصدقاء المؤيدين لعملنا

 

اللقاء الاول تم في كلية رفع مستوى المهنية للعاملين في المجال الادبي قسم اللغات الشركسية والاباظية

معلمة الصفوف الابتدائية في مدرسة رقم 1 بقرية بسيج السيدة امينات بولاتوفا ورئيس الفرقة البحثية

السيد رديون سفيتليتشني تحدثوا مع رئيس القسم في الكلية عن اقترحات وشروط تنفيذها وقرروا تجهيز

برنامج صوتي مسجل لمساعدة المعلمين في الصفوف الابتدائة والاعدادية في المدارس وايضا للاباء

ان السيدة امينات فيكتوروفنا بولاتوفا هي كانت مصممة هذا البرنامج ومنسقة فرقة العمل

وكان هناك دعم ومساعدة كبيرة من قبل مديرة روضة الاطفال "زفيوزدوتشكا "في قرية بسيج التابعة

للمقاطعة الاباظية السيدة مارغاليتا مالخوزوفا وهي قدمت القاعة بدون مقابل للعمل فيها.وتم اختيار 63

قصة بلغة الاباظة للاطفال من الاساطير والشعر والقصص الشعبية والاحكايات وسجلوا هذه القصص

بشكل صوتي من قبل 11 شخص وقام بتسجيل الاصوات والمونتاج السيد رديون

 

 

وفي وقت قريب مستقبلا هذه التسجيلات الصوتية الموجودة على السيديات سيتم تسليمها للروضات

والمدارس الاباظية هذا ما قالهالسيد رديون سفيتليتشيني . ان هذا المشروع كان مدعوما ومؤيد من

قبل رئيسة الجمعية الخيرية السيدة ي ي يو زاخارفا

 

 

الافراد في الفرق البحثية

 

ان الافراد في الفرق البحثية تم تبديلهم  وزيادة عددهم ولكن للاسف الشديد احد الناشطين بهذه الفرق

البحثية لعام 2017 السيد سيرغي بيكتيميركين لم يستطع المشاركة في هذا العام وكان هناك لكل

فرد من الفرق مهمة خاصة

 

 

السيدة مرغاريتا كرافتسوفا تعمل بعلم النفس تسكن وتعمل بمدينة كييف وناشطة وعضو بالجمعية

الخيرية نشاطها ضمن المشاريع التابعة للامم المتحدة يو ان التي تعمل وتدرس الشعوب

 

 

انني اتيت لاول مرة الى هذه المنطقة المضيافة وكانت مهمتي في الفرقة البحثية لها علاقة بعلم

النفس وتقول السيدة مرغاريتا انه من المثير جدا المتابعة للحظات النفسية خلال المحادثات وعبر

الاشارات وتعابير الوجه مفهوم ان الناس هنا يجدون بطريقة سهلة مواضيع للحديث مع بعضهم

لن في جمهورية قرشاي وشركيسيا الناس عاطفيون ومضيافون وكانا نحب التحدث معهم ووجدنا

ان الحديث معهم سهل جدا ونحن قمنا بزيارة عدة عائلات من  بينها بعض العائلات تتكون من

قوميتين مثلا الزوج اباظة والزوجة قرشاي او الزوج روسي والزوجة اباظة.ان احاديثنا كانت

صريحة كانوا يحدثوننا عن تاريخ الشعب وتاريخ العائلة والعادات الشعبية على سبيل المثال كيف

يتم الخطبة والعرس الموضوع الذي حصلت عليه قييم وفريد من نوعه وانني شعرت باحساس

جيد وشعور خاص جدا

 

 

السيدة يلينا غوتس طالبة في مدينة كييف بكلية التي تحمل اسم م ب دراغومانوف وهي في

المستقبل ستكون عالمة لغوية وهي اكملت الحديث المثير لشريكتها

 

 

انني ولت في ياقوتيا وفي الوقت الحاضر ادرس في مدينة كييف وهذه اول مرة ازور جمهورية

قرشاي وشركيسيا هنا توجد اشاء كثيرة مثيرة للاهتمام مقارنة مع مدينة كبيرة هنا الحياة هادئة

ومتواضعة وانا لاحظت ان الكثير من الفتيات يلبسون الفساتين الطويلة والاكمام الطويلة وعلى

رقابهم يضعون الوشاح الجميل وفي هذا الموضوع لايوج اي مقارنة مع العاصمة وانا استمتعت

كثيرا بهذا الطقس التواضعي ان هذا الوضع المضياف والعلاقات البسيطة مثيرة جدا

انني باحثة مبتدئة وانني سعيدة جدا ان اتعرف على اللغة الاباظية وهي لغة صعبة جدا وفي

قرية نوفاكوفينسك معلمة في المدرسة اجرت معنا درسا صغيرا وهناك كلمات صعبة مثل خمس

حمامات جالسين على خمس احجار كانت بالنسبة لي اكتشافا عجيبا وفي ذات الوقت انا ادركت

انه يمكن لفظها وحفظها والمطلوب بذل الجهد هنا ناس جيدين والطبيعة خلابة

 

 

السيد رديون علق على حديث السيدة يلينا والسيدة مرغاريتا وقال انه في العام الماضي لم

يستطيعوا ان يسافروا الى الجبال أما هذا العام استطاعوا ان يبقوا عند اصدقائهم من العائلات

وقاموا بلقاءات في القرى ستاروكوفينسك وقرية كراسني فستوك وقاموا بالسياحة الى ارخز

وتمتعوا بالنزهات بمدينة تشركيسك وتمتعوا بزيارة الينابيع المياه المعدنية في مجمع يحمل

اسم جيمتشوجينا كافكازا

 

 

وكان من الممتع ان نلتقي مع العاملين في المنظمة الدولية الاشارا يقول السيد سفيتليتشيني انهم

يقوموا باعمال كبيرة للحفاظ على اللغة الاباظية اننا مندهشون وخلال الاجتماع تحدثنا عن

طباعة التسجيل الصوتي الذي قمنا بتسجيله وبتأييد المنظمة الدولية الاشارا واننا نأمل بالتعاون

بالمستقبل

 

 

التدوين في اللغة الاباظية

 

وضمن الفرقة البحثية كانت زوجة السيد رديون السيدة يلينا سفيتلتشيايا وهي محترفة كبيرة

ولديها خبرة كبيرة بالعمل مع الشعوب الافريقية التي لا يوجد لديهم لغة مكتوبة وهي تحمل

ماجيستير في العلوم اللغوية العملية في كلية ميدليسيكس

 

 

وتقول السيدة يلينا انني عالمة لغة ويثير اهتمامي كثيرا كيف تتكون هذه اللغة وانني بدأت مباشرة

من الصوتيات واندهشت كثيرا للعدد الكبير للحروف الساكنة الموجودة في اللغة والشخص الذي

يريد ان يدرس لغة الاباظة يجب عليه ان يبذل جهدا كبيرا ليتعلم هذه الاصوات الصعبة ليلفظها

وأنا اظن ان جمال لغة الاباظة في هذه الاصوات الصعبة ونحن مع السيد رديون نريد ان نأتي

مرة اخرة واريد ان اتعرف بشكل اعمق على لغة الاباظة

 

 

ان السيدة يلينا سفيتليتشايا عملت عدة سنوات في غينيا وهي قامت بتأليف الكتابة لشعوب لا يوجد

لديهم حروف مكتوبة |, وبالطبع هذا خطأ كبير ان لا نستغل هذه الفرصة الكبيرة ونأخذ خبرة من

هذه السيدة المحترفة ذات المستوى العالي حتى نضع الصوتيات للغة الاباظة

 

 

ان الابجدية للصوتيات يتم تصحيحها وتعديلها من قبل المنظمة الدولية الصوتية وبحسب 2005

هذه الابجدية تتكون من 107 علامة - حرف , 52 علامة - تشكيلية و 4 علامة - التنوين

تقول السيدة يلينا ان الصوتيات تساعد كثيرا علماء اللغة وايضا تساعد الذين يدرسون اللغة للفظ

الاصوات المختلفة ونحن حاولنا ان نجمع الاصوات الاباظية مع هذا العلم وهذه الابجدية وتم

تشكيل جدول خاص

 

 

اول خطوة بهذا الاتجاه عملها العالم اللغوي الاميركي السيد ابراين اوهرين الذي عبر السنين

الطويلة اجرى ابحاث ودراسات عملية ونظرية بمسألة لغة الاباظة ويوجد لديه عدة منشورات

ودراسات عن قواعد النحو في لغة الاباظة . وخلال وجود السيدة يلينا سفيتليتشنايا في جمهورية

قرشاي وشركيسيا قامت بدراسة وتكميل مشروع الصوتيات للغة الاباظة الذي قدمة السيد براين

ونحن سوف نقوم بتكملة هذه الابحاث والدراسات من قبل المختصين باللغة

 

 

الجمعية الخيرية "الكلمة والاباظة

 

 

المشاركين في الفرق البحثية هم متطوعين للجمعية الخيرية "الكلمة"وهم حدثونا وبشكل مختصر

عن نشاطهم

 

في مدنة سان بيتربورغ تم تأسيس لجمعية علمية لغوية بحثية تحت اسم "الكلمة " في عام 1996

وهدف الجمعية مساعدة تطوير الكتابة ودراسة اللغات لشعوب روسيا والاتحاد السوفيتي السابق وبدأ

من عام 2000 ضمن النشاطات يتم تنفيذ المشاريع البحوث الميدانية اللغوية وتأسيس مخازن

للمعلومات الللغوية التي تخص المسائل الترجمة للغة الشعبية وعلم النفس الشعبي

 

انني اريد ان اعبر عن شكري الجزيل والكبير لجميع الذين يساندوننا بهذا العمل الذين ساعدونا

بتنفيذ هذه المشاريع وخاصة للاطفال الذين قرأوا القصص قال السيد رديون سفيتليتشني في كلمته

خلاصة الاجتماع . وانني اندهشت كثيرا عندما عرفت انه عند الاباظة يوجد مسرح للدمى

واستمتعت بالعمل مع مدير مسرح الدمى السيد زوراب كوبسيركينوف ونحن نخطط لمستقبل

الاعمال المشتركة ونأمل انه سيكون هناك عمل مشترك وتنفيذ مشاريع جديدة

 

ومن قبل الجمعيات الاباظية تم التعبير عن الشكر الكبير للجمعية الخيرية "الكلمة" من مدينة سان

بيتربورغ ومديرها السيدة يلينا يوريفنا زخارافا